مناصرون لحزب الله وحركة أمل يهاجمون المتظاهرين في بيروت


هاجم عشرات الشبان الموالين لحزب الله وحليفته حركة أمل تجمعًا للمتظاهرين الذين قطعوا طريقاً رئيساً مؤدياً إلى وسط بيروت ليل الأحد الاثنين، بينما تدخلت قوات الأمن والجيش لمنع وقوع تصادم بين الطرفين.

ووصل عشرات الشبان سيراً على الأقدام وعلى دراجات نارية إلى جسر الرينغ، بعد وقت قصير من إقدام متظاهرين على قطعه، وفق ما بثت شاشات التلفزة المحلية مباشرة على الهواء.

وكال الشبان المهاجمون الشتائم والإهانات للمتظاهرين والمتظاهرات، مرددين هتافات داعمة للأمين العام لحزب الله حسن نصرالله ورئيس البرلمان رئيس حركة أمل نبيه بري، بينها ”بري، نصرالله والضاحية كلها“، بالإضافة إلى هتاف ”شيعة شيعة“ الذي كرروه مرارًا.
وردّ المتظاهرون بإلقاء النشيد الوطني اللبناني وترداد هتاف ”ثورة، ثورة“ و“ثوار أحرار، منكمل (نتابع) المشوار“.

واستقدمت قوات الأمن والجيش تعزيزات إلى المكان، لمنع المهاجمين من التقدم نحو المتظاهرين. وجرت محاولات كر وفر تعرض خلالها العسكريون للرشق بالحجارة من المهاجمين.

وتوجهت مجموعة من المهاجمين إلى وسط بيروت، حيث عملوا على هدم عشرات الخيم في ساحتي الشهداء ورياض الصلح، والتي تستضيف منذ أكثر من شهر نقاشات وندوات حوارية.

ولا يزال التوتر مستمرًا في هذه الأثناء، بينما عمد الجيش إلى تشكيل جدار فاصل ين الطرفين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قتلوه وعلّقوه على عمود الكهرباء.. ”الداخلية العراقية“ تعتقل 5 متهمين في حادثة الوثبة

أعلنت وزارة الداخلية العراقية، اليوم الأحد، القبض على خمسة متهمين، بحادثة ساحة الوثبة وسط العاصمة ...